قروب هدب

افلام ... العاب ... مواااضيع


    قصه الزير سالم ابوليل

    شاطر

    شارب كولا
    عضو نـــــشيط
    عضو نـــــشيط

    عدد المساهمات : 29
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 28/07/2010

    قصه الزير سالم ابوليل

    مُساهمة  شارب كولا في السبت أغسطس 07, 2010 6:46 am

    اسعد الله اوقاتكم بالخير والمسرات قلنا بما اننا نعيش الاجواء الرمضانية نحط لكم القصه هنا ،، من احد المواقع :



    الجزء الاول


    أما بعد حمدا لله والصلاة والسلام على رسله وأنبيائه وبعد فهذه سيرة الاسد الكرار والبطل المغوار الذي شاع ذكره في الاقطار وأذل بسيفه كل صنديد وجبار المهلهل بن ربيعه صاحب الاشعار البديعه والوقائع المهوله المريعه وماجرى له في تلك الايام مع ملوك الشام وفرسان الصدام من الحوادث والوقائع التي تطرب القارىء وتلذ السامع ولكن قبل الشروع في هذه السيرة الغريبة وأخبارها المطربه الغريبه رأينا أن نذكر طرفا من أخبار العرب أهل الفضل والادب أفاده للطالعين ونزهة للسامعين فنقول والله المستعان : أن أصل العرب من قديم الزمان وسالف العصر والاوان ولد نزار بن معد بن عدنان وكان قد ولد لنزار المذكور أربعة أولاد من الذكور كل منهم بالفضل والبأس مشهور وهم : مضر أنمار وأبار وربيعه وفارس الطرار ومنهم تشعبت قبائل الاعراب وملات البراري والهضاب فمن نسل أباد ملوك التابعه الذين أخبارهم بين الناس شائعه ومن نسل ربيعه ومضر وأنمار عرف الحجاز ونجد والعراق وسكان القفار وكانت العرب في تلك الزمان منقسمه الى قسمين وهما قيس ويمن فكان اليمن هم اليمنيون وباقي العربان القيسيون ومازالت العرب تنمو وتكثر وتمتد في البر الاقفر حتى اشتهرت العشائر والقبائل وظهر الامير ربيعه وأخوه مرة وأبناء وائل و ربيعه المذكور هو أبو الزير الفارس المشهور صاحب هذه السيرة ووقائعها الشهيرة .

    (قال الراوي) وكان ربيعه في ذلك الزمان من جملة ملوك العربان وأخوه عروة من الامراء والاعيان وكانت منازلهم في تلك الايام في أطراف بلاد الشام وكانا يحكمان على قبيلتين من العرب وهما بكر وتغلب وولد لربيعة خمسة أولاد مثل الاقمار وهم كليب الاسد الكرار وسالم البطل الشهير الملقب بالزير وعدي ودرعيان وغيرهم من الشجعان وكان له بنت جميله الطباع شديدة الباع تعارك الاسود والسباع أسمها اسماء وتلقب بضباع وأما الامير مرة له عدة أولاد أبطال أمجاد وقد اشتهروا بالشجاعه وقوة البأس منهم همام وسلطان وجساس وله بنت جميلة فاضله نبيله يقال لها الجليلة فاتفق في بعض الايام أن الاميرة مرة دخل على أخيه ربيعه في الخيام وخطب أبنته ضباع لابنه همام وخاطبه بهذا الشعر والنظام :



    يقول أمير مرة في قصيدة معانيه حكت درر الجواهر

    ربيعة ياأخي اسمع كلامي أيا قهار فرسان الجبابر

    أريد ضباع بنتك ياربيعه الى همام يافخر الاكابر

    ولما ينتشي ابنك كليبا ويركب ياأخي الخيل الضوامر

    وتكبر ياملك بتي الجليله مر فخذها له زوج لاتشاور

    وهذا ياأخي أقصى مرادي أيا صدام آساد الكواسر

    تبدي له ربيعه ثم قال له كلامك ياأخي مثل العنابر

    تريد ضباع خذها يامسمى وزوجها لابنك لاتشاور

    ومعها مائة خادم يخدمونها ومائة جاريه غير السرائر

    ومعها مائة حر كالعرائس ومائة قعود مع ميتين جوائر

    ومعها محمل الفاخر واطلس زياد ومسك فايح ودم عاطر

    وهمام ابن مرة مثل ابني لغيرك ما أناسب أو أصاهر

    هلم انهض وزوجها بسرعه وأفرح فيه وأعمل عرس فاخر



    فلما فرغ ربيعه من كلامه وشعره ونظامه أعتنقه أخوه وشكره على حسن اهتمامه ثم باشر القوم بأمر العروس من ذلك اليوم وعقدوا عقد الامير همام على ضباع بنت الكرام كما جرت عادة الملوك العظام فأولموا اولائم وذبحوا الذبائح وأطعموا كل آت ورائح ومازالوا في سرور وأفراح وبسط وانشراح ودق طبول ولعب خيول وشرب مدام مدة عشرة أيام ثم زفوا ضباع على الامير همام فكانت ليلة عظيمة لم يسمع بمثلها في الايام القديمه حضر فيها كثير من سادات العرب وأهل المناصب والرتب ودخل همام على ضباع وحظي بحسنها وجمالها ونالت منه غاية آمالها لانها كانت تحبه محبة شديدة وتوده موده أكيده وسوف يظهر لهما ولدان وهما شيبون وشيبان وسيأتي حديثهما بعد الان .

    هذا ماكان من خبر بني قيس المدعوين بالقيسيه ولنتكلم الان عن حديث اليمنيه وماجرى لهم في تلك الايام من الامور والاحكام والحروب والاهوال في ميادين القتال فنقول وعلى الله الاتكال .

    avatar
    8ahrhom
    نائب مدير
    نائب مدير

    عدد المساهمات : 105
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/08/2010
    العمر : 35

    رد: قصه الزير سالم ابوليل

    مُساهمة  8ahrhom في السبت أغسطس 07, 2010 7:24 pm

    شارب كولا كتب:اسعد الله اوقاتكم بالخير والمسرات قلنا بما اننا نعيش الاجواء الرمضانية نحط لكم القصه هنا ،، من احد المواقع :



    الجزء الاول


    أما بعد حمدا لله والصلاة والسلام على رسله وأنبيائه وبعد فهذه سيرة الاسد الكرار والبطل المغوار الذي شاع ذكره في الاقطار وأذل بسيفه كل صنديد وجبار المهلهل بن ربيعه صاحب الاشعار البديعه والوقائع المهوله المريعه وماجرى له في تلك الايام مع ملوك الشام وفرسان الصدام من الحوادث والوقائع التي تطرب القارىء وتلذ السامع ولكن قبل الشروع في هذه السيرة الغريبة وأخبارها المطربه الغريبه رأينا أن نذكر طرفا من أخبار العرب أهل الفضل والادب أفاده للطالعين ونزهة للسامعين فنقول والله المستعان : أن أصل العرب من قديم الزمان وسالف العصر والاوان ولد نزار بن معد بن عدنان وكان قد ولد لنزار المذكور أربعة أولاد من الذكور كل منهم بالفضل والبأس مشهور وهم : مضر أنمار وأبار وربيعه وفارس الطرار ومنهم تشعبت قبائل الاعراب وملات البراري والهضاب فمن نسل أباد ملوك التابعه الذين أخبارهم بين الناس شائعه ومن نسل ربيعه ومضر وأنمار عرف الحجاز ونجد والعراق وسكان القفار وكانت العرب في تلك الزمان منقسمه الى قسمين وهما قيس ويمن فكان اليمن هم اليمنيون وباقي العربان القيسيون ومازالت العرب تنمو وتكثر وتمتد في البر الاقفر حتى اشتهرت العشائر والقبائل وظهر الامير ربيعه وأخوه مرة وأبناء وائل و ربيعه المذكور هو أبو الزير الفارس المشهور صاحب هذه السيرة ووقائعها الشهيرة .

    (قال الراوي) وكان ربيعه في ذلك الزمان من جملة ملوك العربان وأخوه عروة من الامراء والاعيان وكانت منازلهم في تلك الايام في أطراف بلاد الشام وكانا يحكمان على قبيلتين من العرب وهما بكر وتغلب وولد لربيعة خمسة أولاد مثل الاقمار وهم كليب الاسد الكرار وسالم البطل الشهير الملقب بالزير وعدي ودرعيان وغيرهم من الشجعان وكان له بنت جميله الطباع شديدة الباع تعارك الاسود والسباع أسمها اسماء وتلقب بضباع وأما الامير مرة له عدة أولاد أبطال أمجاد وقد اشتهروا بالشجاعه وقوة البأس منهم همام وسلطان وجساس وله بنت جميلة فاضله نبيله يقال لها الجليلة فاتفق في بعض الايام أن الاميرة مرة دخل على أخيه ربيعه في الخيام وخطب أبنته ضباع لابنه همام وخاطبه بهذا الشعر والنظام :



    يقول أمير مرة في قصيدة معانيه حكت درر الجواهر

    ربيعة ياأخي اسمع كلامي أيا قهار فرسان الجبابر

    أريد ضباع بنتك ياربيعه الى همام يافخر الاكابر

    ولما ينتشي ابنك كليبا ويركب ياأخي الخيل الضوامر

    وتكبر ياملك بتي الجليله مر فخذها له زوج لاتشاور

    وهذا ياأخي أقصى مرادي أيا صدام آساد الكواسر

    تبدي له ربيعه ثم قال له كلامك ياأخي مثل العنابر

    تريد ضباع خذها يامسمى وزوجها لابنك لاتشاور

    ومعها مائة خادم يخدمونها ومائة جاريه غير السرائر

    ومعها مائة حر كالعرائس ومائة قعود مع ميتين جوائر

    ومعها محمل الفاخر واطلس زياد ومسك فايح ودم عاطر

    وهمام ابن مرة مثل ابني لغيرك ما أناسب أو أصاهر

    هلم انهض وزوجها بسرعه وأفرح فيه وأعمل عرس فاخر



    فلما فرغ ربيعه من كلامه وشعره ونظامه أعتنقه أخوه وشكره على حسن اهتمامه ثم باشر القوم بأمر العروس من ذلك اليوم وعقدوا عقد الامير همام على ضباع بنت الكرام كما جرت عادة الملوك العظام فأولموا اولائم وذبحوا الذبائح وأطعموا كل آت ورائح ومازالوا في سرور وأفراح وبسط وانشراح ودق طبول ولعب خيول وشرب مدام مدة عشرة أيام ثم زفوا ضباع على الامير همام فكانت ليلة عظيمة لم يسمع بمثلها في الايام القديمه حضر فيها كثير من سادات العرب وأهل المناصب والرتب ودخل همام على ضباع وحظي بحسنها وجمالها ونالت منه غاية آمالها لانها كانت تحبه محبة شديدة وتوده موده أكيده وسوف يظهر لهما ولدان وهما شيبون وشيبان وسيأتي حديثهما بعد الان .

    هذا ماكان من خبر بني قيس المدعوين بالقيسيه ولنتكلم الان عن حديث اليمنيه وماجرى لهم في تلك الايام من الامور والاحكام والحروب والاهوال في ميادين القتال فنقول وعلى الله الاتكال .


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 16, 2018 6:09 am